المتعاملون بالمداينة

شوان زنكنة

  مستشار حكومي سابق

                                                               ماجستير اقتصاد إسلامي

صورة من صور الاقتصاد المعياري في الإسلام

الكاتب نشوان زنكنةوصفَ الرّسولُ صلّى اللهُ عليهِ وسلّمَ نَمطًا من التُّجّارِ وأصحابِ رءوسِ الأموال، ممّن كانوا يكتفون بأرباح مُعامَلاتِهم التجارية الآجِلَةِ في تلك الحِقَبِ الزمنية، ولا يَزيدون عليها في حالِ الإعْسارِ، إذ كانوا يُنظِرون المُعْسِرَ، ولا يُربون في أموالهم، فتَجاوزَ اللهُ عن ذُنوبِهم، كما تَجاوَزُوا هُم عن المُطالبةِ بدِيونِهم، وأنْظرُوا المُعْسِرين، وتَعفَّفُوا عن الزِّيادةِ.. وهذه صورةٌ حيةٌ من صور الاقتصادِ المِعْيارِيِّ في الإسلامِ (الاقتصادِ المَقْرونِ والمُنضَبِطِ بالقِيَمِ والمَبادئِ الإنسانيّةِ)، والتي قدَّمَها الرّسولُ صلّى اللهُ عليهِ وسلّم لِكلِّ الأجيالِ، في جملةِ الرّواياتِ..

                                                                

    

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *